منتديات شذا
أهلا ومرحبا بك صديقى ..

بكل الحب والود نرحب بك

وكم نتمنى أن تتسع صفحات المنتدي لرشاقة قلمك .. .. وعبير مشاركاتك .. وموضوعاتك .. وأن نسعد بآرائك الشخصية .. التي سنشاركك فيها الطرح والإبداع

فألف أهلا بك صديقى فى منتداك ..




من فضلك .. غير مسموح بالنسخ

عزيزى الزائر ..
لا يمكنك نسخ الموضوعات قبل الاشتراك بالمنتدى ..
وشكراً ........

لقاء السيسي برؤساء تحرير الصحف وتداعيات زيادة أسعار الوقود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لقاء السيسي برؤساء تحرير الصحف وتداعيات زيادة أسعار الوقود

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء 8 يوليو 2014 - 18:58


لقاء السيسي برؤساء تحرير الصحف
وتداعيات زيادة أسعار الوقود


فى محاولة لاحتواء غليان الشارع بعد زيادة الأسعار، التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى، بقصر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة رؤساء تحرير الصحف القومية والحزبية والخاصة وعددًا من الإعلاميين، لتوضيح العديد من الأمور التى أدت إلى هذا الإجراء، لشرحها للرأى العام المصرى ليستطيع المواطن البسيط فهم متطلبات الموقف الحالى.

من جانبه قال السفير جمال بيومى مساعد وزير الخارجية الأسبق، وأمين اتحاد المستثمرين العرب،  إن ارتفاع أسعار الطاقة خطوة لابد منها وتأخرت أكثر من 10 سنوات نظرا لأن الحكومات السابقة نظرت إلى الرأى العام ولم تنظر إلى المصلحة العامة للدولة، الحكومة الحالية شجاعة ويجب على الشعب المصرى مساعدتها بما لا يضر بالطبقات الفقيرة.

وأضاف أن أى تأخير فى تطبيق هذه الزيادة ستؤدى إلى كارثة فى الاقتصاد المصرى لا يحمد عقباها، ولكن على الدولة ضبط الأسعار حتى لا يصل بالتجار إلى مرحلة الجشع وذلك عن طريق رقابة الدولة للأسواق ورقابة جهاز حماية المستهلك وتشجيع المواطنين بمقاطعة أية سلعة ترتفع أسعارها على متناول يد الفقراء.

وأوضح أن زيادة أسعار الطاقة يؤثر فى الكثير من السلع مثل الخضروات والفاكهة نظرا لزيادة أسعار النقل. وقال يجب النظر إلى محدودى الدخل بعين الرأفة وللمصانع المنتجة لأنها ربما تتوقف عن التوسع أو توفير الكثير من فرص العمل لذلك يجب تقنين ارتفاع الأسعار حتى لا تحدث عشوائية.

وأكد أن للإعلام دورًا هامًا فى إفهام المواطنين حقيقة الأمر، لذلك اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى برؤساء تحرير الصحف القومية والحزبية أمر ضرورى لاحتواء الموقف ولخلق حوار مجتمعى بين السلطة والشعب.

وفى هذا الصدد قال الصحفى عبد الجواد أبوكب رئيس تحرير بوابة روز اليوسف إن اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى مع رؤساء تحرير الصحف القومية لن يجدى لأن الكرة فى ملعب التصريحات الحكومية لامتصاص غضب الشارع، فلا يمكن أن نطلب من الحكومة التراجع عن تطبيق القرار ولكن نطالب بتقنين الأمور حتى يستقيم الوضع، فالأسعار ارتفعت بالفعل منذ إعلان رفع الدعم.

وأضاف أن حل المشكلة فى آلية التنفيذ وليس فى المنظومة الصحفية التى تعتمد على الإصدارات الورقية، فالمواقع الإلكترونية لا يمكن السيطرة عليها الآن فى ظل التكنولوجيا، فكان يجب التمهيد أولا لرفع الأسعار وإعلاء قيمة العمل بحملة إعلانية شاملة، فالإخوان يستغلون ارتفاع الأسعار للتلاعب بعقول البسطاء.

وأكد أن المواطن البسيط عليه أن يلمس الكثير من التغيرات فى أقرب وقت ممكن، فعندما يشعر المواطن بالعدالة الاجتماعية والتغير الحقيقى فى الكثير من الأمور لن يغضب من ارتفاع الأسعار، ولكنه يشعر الآن بغضب، نظرا لعدم وجود إجراءات مماثلة على الأغنياء، فتوقيت إعلان ارتفاع الأسعار لم يكن موفقًا كان يتطلب أولا مراجعة دقيقة من الحكومة وسيطرة الدولة على الاقتصاد، وأن الدعم يصل لمستحقيه بالفعل.

فالدولة تدعم كل المصانع وهذا خاطئ، ولذا يجب النظر إلى رجال الأعمال الذين يقدمون صناعات جادة ويدعمون الاقتصاد بشكل حقيقى وليس رجل الأعمال الذين يقدمون صناعات ترفيهية لا تخدم الاقتصاد بشكل جاد هادف.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن مصر "اتسابت 50 سنة" بدون اتخاذ قرارات جادة تصلح من مسارها الاقتصادي، مضيفاً:"ونحن لن نتردد فى اتخاذ كل القرارات التى تحسن من هذا المسار". 

وأضاف الرئيس السيسى خلال لقائه رؤساء تحرير الصحف المصرية بقصر الاتحادية اليوم، الأحد، أننا فى حرب "واوعو تنسوا"، داعيا إلى النظر لما يحدث فى الدول المجاورة، قائلاً:"وأنا حذرت الأمريكان والأوروبيين من أن د اعش ستتحرك من سوريا لتهدد بلدان اخرى وهو ما حدث فى العراق".

مؤكداً أن هناك أطراف لا تريد النجاح لمصر ولا استقراراً مالياً، ويحاولون بشتى الطرق تعجيزها، مضيفاً:"وانا لن اقبل مطلقاً بمثل هذه المحاولات".

وأشار الرئيس، إلى أنه استمع للبعض بأن هناك توقيت مناسب لاتخاذ القرارات المهمة من عدمه، وقال ما الذى يساويه التوقيت إذا كانت هناك تحديات حقيقية ولابد من مواجهتها ولا نخدع الناس، وقال أن كل الحكومات السابقة كانت خائفة من نموذج مظاهرات 1977

ولم تواجه المشاكل، متسائلاً:"إلى متى نظل خائفين والبلاد تتآكل من الديون ولو استمر الوضع، كنت تركت لكم البلاد مديونة ب3 تريليون جنيه".

وأضاف الرئيس انه على الرغم من اتخاذ هذه القرارات إلا انه لا يزال دعم البنزين مستمراً بـ2 جنيه للتر، والسولار بـ4 جنيه للتر، موضحاً أنه لن يبحث عن شعبية تتآكل، متسائلاً:"ماذا ستفعل الشعبية إذا كانت ستضر البلاد؟".

كما دعا الرئيس السيسي، رؤساء تحرير الصحف المصرية، بالوعي بمخاطر التحديات التي تحيط بمصر، قائلا "إذا أردنا بناء دولة قوية، لابد من مواجهة التحديات، ومصارحة الناس، ومحاربة الذين يستغلون معاناة الناس برفع الأسعار".

وأكد الرئيس إنه فيما يتعلق بالقرارات الاقتصادية، لن يكون هناك إجراءات استثنائية على الإطلاق سواء ضد أشخاص أو جهات، مضيفا:" إننا نحرص علي دولة القانون، فى العلاقة مع رجال الأعمال والمستثمرين، لتهيئة المناخ الاستثمارى وجذب رأس المال الأجنبى والعربى".

Admin
مدير عام المنتدى
مدير عام المنتدى

تاريخ التسجيل : 27/01/2011

http://shazawy1907.dad-forum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى