منتديات شذا
أهلا ومرحبا بك صديقى ..

بكل الحب والود نرحب بك

وكم نتمنى أن تتسع صفحات المنتدي لرشاقة قلمك .. .. وعبير مشاركاتك .. وموضوعاتك .. وأن نسعد بآرائك الشخصية .. التي سنشاركك فيها الطرح والإبداع

فألف أهلا بك صديقى فى منتداك ..




من فضلك .. غير مسموح بالنسخ

عزيزى الزائر ..
لا يمكنك نسخ الموضوعات قبل الاشتراك بالمنتدى ..
وشكراً ........

السيسى يشهد مراسم احتفال الكلية الحربية بتخريج الدفعة 108 حربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السيسى يشهد مراسم احتفال الكلية الحربية بتخريج الدفعة 108 حربية

مُساهمة من طرف Admin في الخميس 26 يونيو 2014 - 12:52

 الرئيس عبد الفتاح السيسى يشهد مراسم احتفال الكلية الحربية
بتخريج الدفعة 108 حربية




























شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة صباح اليوم الثلاثاء 24 يونيو 2014 مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة ١٠٨ حربية والدفعات ١٠٤ أطباء و١٠٣ رئيسات تمريض و٧٢ مهندسين و٦٠ مختلط من الكلية الحربية والدفعة رقم ١٧ من خريجات المعهد الفنى للتمريض بالقوات المسلحة دفعة الفريق محمد عبد الحميد حلمى قائد القوات الجوية الأسبق والتى ضمت عددًا من الوافدين من دولتى الكويت وفلسطين .

بدأت مراسم الاحتفال بوصول الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى مقر الكلية الحربية بمصر الجديدة حيث لوح لأسر الخريجين التى قابلته بعاصفة من التصفيق والهتافات الحماسية تعبيرًا عن فرحتهم بمشاركة أبنائهم الاحتفال بالتخرج ونيل شرف الانضمام للقوات المسلحة بكل قيمها وتقاليدها ومسئوليتها تجاه مصر وشعبها العظيم.

وكان فى استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسى المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء والفريق أول صدقى صبحى وزير الدفاع والإنتاج الحربى القائد العام للقوات المسلحة والفريق محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية ومدير الكلية الحربية حيث عزفت الموسيقات العسكرية السلام الجمهورى لجمهورية مصر العربية.

وقدمت مجموعات من طلبة الكلية الحربية من مختلف السنوات الدراسية عرضًا رياضيًا تضمن عددًا من التمرينات ومهارات الاشتباك والدفاع عن النفس ورياضة الكاراتية التى حصل فيها على الحزام الأسود ٥٠ طالبًا أثناء دراستهم بالكلية واللعبات الفردية والجماعية ومهارات الفروسية عكست مدى ما اكتسبه الطلبة من مهارات رياضية وبدنية وقوة تحمل عالية باعتبارها احدى الركائز الأساسية لبناء الكفاءة القتالية للفرد المقاتل القادر على تنفيذ كافة المهام شارك فيها ١٦٠٠ طالب من طلاب الكلية منهم ألف طالب من الطلبة الجدد.

وفى الخلفية نفذت مجموعة من الطلاب قفزة الثقة فى حمام السباحة التى أصبحت تنفذ شهريًا لزيادة اللياقة البدنية ورسموا بأجسادهم رقم الدفعة ١٠٨ للكلية الحربية.


وتضمن الاحتفال عرضًا للأجنحة التخصصية بالكلية الحربية تضمن مرور لنماذج من المركبات والمعدات والأجهزة التخصصية المستخدمة فى إعداد وتأهيل الطلبة داخل الكلية فى تخصصات المشاة والمدفعية والمدرعات والأسلحة والذخيرة والاستطلاع والإشارة والحرب الإلكترونية والإمداد والتموين والتى تمكنهم فور التخرج من العمل كقادة لوحدات فرعية صغرى وتنفيذ أى مهمة يكلفون بها ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة.

وقدمت مجموعة من فرسان الكلية الحربية عرضًا أظهروا خلاله قدراتهم فى السيطرة على الجواد.

واستعرضت الشرطة العسكرية باستخدام الدراجات البخارية والآلية قدراتها المهارية أظهرت العديد من المهارات الفردية والجماعية وعمل التداخلات والتقاطعات المختلفة واجتياز الموانع الثابتة والمتحركة التى تمثل مختلف الأراضى التى تواجههم خلال تنفيذ المهام أبرزت الجرأة والمهارة الفائقة والقدرة العالية على التحكم والسيطرة على الدراجات حيث يتم تأهيل الطالب عليها خلال دراسته بالكلية باعتبارها احدى وسائل السيطرة على التحركات العسكرية سلمًا وحربًا.

واستعرضت عناصر الصاعقة مهاراتهم فى أداء عدد من التمارين الرياضية شديدة الصعوبة فى وضع التعلق الجوى بالطائرات والتسلق والنزول والصعود من وإلى الارتفاعات المختلفة واجتياز الموانع الطبيعية والصناعية بطرق غير نمطية أظهرت مدى الجرأة والاحترافية والكفاءة البدنية العالية التى تؤهلهم لتنفيذ كافة المهام تحت مختلف الظروف.

وقدمت مجموعة أخرى تمارين رياضية باستخدام الحبال التى تمكنهم من اجتياز كافة الموانع وتنفيذ المهام التى يكلفون بها.

وقدم مجموعة من الطلاب عرضًا رائعًا بالمظلات فى تشكيلات جوية باستخدام معدات " الدلتا " التى تم إدخالها مؤخرًا بقوات المظلات لتسليح القوات الخاصة لتواكب آخر التطورات الحديثة بكفاءة واقتدار ومهارة كبيرة حيث نفذوا مناورات جوية بجرأة ومهارة انتهت بهبوط مجموعة الأعلام إلى ساحة العرض إلى جانب هبوط مجموعة من القافزين الحر بجناحى المشاة والاستطلاع حيث حصل فريق المظلات على العديد من البطولات العالمية وهبط أحد القافزين إلى ساحة العرض يحمل لوحة كُتب عليها عبارة " تحيا مصر " وشهدت سماء العرض تكوينًا على شكل ماسة شارك فيه ٢٥ مقاتل.

ثم هبط أعضاء التشكيل بمهارة وقدرة فائقة فى ساحة العرض بمقر الكلية الحربية بمصر الجديدة.

ثم قدمت الموسيقات العسكرية التى حصلت على كأس العالم فى الموسيقات العسكرية لمدة ست سنوات متتالية عرضًا فنيًا وموسيقيًا لمجموعة من المعزوفات الموسيقية والأغانى الوطنية التى جسدت ملامح من نضال الشعب المصرى وارتباطه بالقوات المسلحة فى الدفاع عن الوطن وحماية أبناءه من جيل إلى جيل.

وعلى مارش طبول الكلية الحربية ومارش نشيد الجيش تقدم طابور العرض العسكرى والذى شاركت فيه مجموعات من طلبة الكلية الحربية من مختلف السنوات الدراسية وعدد من طلبة كلية الطب للقوات المسلحة وكلية الشرطة وطالبات المعهد الفني للتمريض إناث يتقدمهم حملة الأعلام وفى مقدمته علم القوات المسلحة وأعلام الكلية الحربية بأقسامها المختلفة وردد الطلاب شعار الكلية الحربية " الواجب - الشرف - الوطن ".

شارك فى العرض العسكرى مجموعة من طلبة كلية الشرطة باعتبارها أحد أجنحة الأمن لمصر لينضموا إلى أشقائهم من طلبة الكلية الحربية فى تكوين رائع يعكس مدى التلاحم بين جناحى الأمن لتبقى العلاقة بينهما أخوية ووطيدة إلى الأبد.

فيما اصطفت مجموعة من الطلبة والطالبات الجامعيات حول قاعدة العلم حيث ردد الحضور "الشعب والجيش إيد واحدة".

وقام كبير معلمى الكلية الحربية بإعلان نتيجة الخريجين حيث صدّق القائد العام للقوات المسلحة على النتيجة النهائية لامتحانات التخرج ومنحهم بكالوريوس العلوم العسكرية، كما صدّق على نتائج الدفعات المتخصصة ومنحهم شهادات إتمام الدراسة الجامعية وصدّق على نتيجة تخرج الدفعة ١٧ من المعهد الفنى للتمريض، وكانت نسبة النجاح لمن انطبقت عليه شروط التقدم للامتحان النهائى مائة فى المائة.

ثم جرت مراسم تسليم وتسلم القيادة من الدفعة ١٠٨ حربية إلى الدفعة ١٠٩ دفعة الفريق سعد الدين الشاذلى رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق خلال حرب أكتوبر المجيدة.

وقام اللواء أركان حرب خيرت بركات مدير إدارة شئون ضباط القوات المسلحة بإعلان قرار تعيين الخريجين حيث صدّق رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة على قرار تعيينهم اعتبارًا من ١٦ / ٦ / ٢٠١٤، ومنح الأنواط لأوائل الخريجين وهم من الكلية الحربية ملازم تحت الاختبار محمد رجب السيد ودسوقى ابراهيم دسوقى وأحمد محمد عبد الهادى ومحمد كمال محمد ومصطفى أحمد يسرى وابراهيم محمد البدوى وأحمد فاروق هنداوى ومحمود ياسر محمود ومحمود مصطفى سيد ومن دولة فلسطين محمد محمود أحمد شملة ومن دولة الكويت مصعب عبد الله نجيخان ومن الضباط المتخصصين دفعة مهندسين محمد أحمد وجامعيين مختلط بديع محمد بديع ومن الدفعة ١٠٢ تمريض أحلام صبحى سعيد والدفعة ١٠٤ أطباء ملازم أول طبيب تحت الاختبار عبده سعيد عبده وملازم أول صيدلانية تحت الاختبار ميرا منصور سعد ومعهد فنى تمريض ملازم فنى تحت الاختبار رحاب صابر أحمد ورولا محمد رأفت ولبنى عبد العزيز عبد الحميد، حيث قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بتقليد أوائل الخريجين المصريين والوافدين نوط الواجب العسكرى من الطبقة الثانية تقديرًا لتفوقهم وتفانيهم فى أداء مهامهم خلال مدة دراستهم بالكلية وردد الخروج يمين الولاء.

وألقى اللواء أركان حرب عصمت عبد العزيز مراد مدير الكلية الحربية أكد فيها أن خريجى الدفعات الجديدة نخبة من شباب مصر يفخرون بمصريتهم وشرف انتمائهم لقواتهم المسلحة التى قدمت نموذجًا مشرفًا فى الاستجابة لإرادة الشعب وإنقاذ هوية الوطن وكتابة تاريخ جديد لمصر، مؤكدًا أنهم يمثلون دعمًا قويًا للقوات المسلحة فى كافة التخصصات بما اكتسبوه من علوم ومعارف وخبرات متراكمة تعينهم على أداء مهامهم المستقبلية فى الدفاع عن الوطن وصون مقدساته لتبقى مصر واحة للأمان والاستقرار لكل أبنائها وتواصل دورها الرائد فى المنطقة والعالم.


وقال مدير الكلية الحربية، أنه كما وثقت مصر فى جيشها وبكم، حاولت بعض القوى فى الداخل والخارج أن تنزع ملك مصر من شعبها وتمزق النسيج الأبدى المتلاحم لأهلها .. إلا أن مصر بشعبها وجيشها ضربت أروع الأمثلة للعالم أجمع فى تماسكها وبأن إرادة الشعب وأمنه هى غاية القوات المسلحة وعقيدة رجالها.


وخاطب الخريجين قائلًا لهم : أنه مرت ثلاث سنوات من الجهد والتدريب وأصبح عليكم اليوم إثبات جدارتكم بالانضمام للقوات المسلحة ولن أنسى يا شباب مصر أنكم كنتم جزءًا من شباب ٢٥ يناير ورغم ضبابية المشهد اخترتم الانضمام إلى القوات المسلحة حيث يتزامن تخرجكم مع احتفال مصر بانتخاب رئيس جديد وكأنكم على موعد مع القدر تطرقون الحياة العسكرية بكل انضباط وتطرق مصر أبواب المستقبل بكل اقتدار.


وتقدم مدير الكلية الحربية بالشكر والتقدير للقيادة العامة على الدعم الذى تقدمه للكلية الحربية وتقدم بالتهنئة للطلاب الوافدين.

وفى نهاية الاحتفال قام مدير الكلية الحربية بتقديم هدية تذكارية إلى رئيس الجمهورية عبارة عن درع الكلية الحربية وعزفت الموسيقات السلام الوطنى معلنة انتهاء الحفل.

وقدم أوائل طلبة الكليات العسكرية هدية تذكارية - المصحف الشريف - إلى السيد رئيس الجمهورية.

حضر الاحتفال المشير محمد حسين طنطاوى وزير الدفاع الأسبق، والمهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر والأنبا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ووزير الدفاع والإنتاج الحربى القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول صدقى صبحى ورئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق محمود حجازى، بالإضافة إلى عدد من الوزراء والمحافظين وكبار قادة القوات المسلحة وكبار رجال الدولة وعدد من السفراء والملحقين العسكريين المعتمدين وقدامى مديرى الكلية الحربية.

كما شارك فى الاحتفال أبناء الجامعات المصرية، حيث قدموا التهنئة للخريجين.

Admin
مدير عام المنتدى
مدير عام المنتدى

تاريخ التسجيل : 27/01/2011

http://shazawy1907.dad-forum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى